تمر المجدول أفضل انواع التمور وهو استثمار العمر

يتردد الاسم كثيرًا في الآونة الأخيرة، تسمع أنه الأغلى بين أنواع التمور، حجمه ليس ما اعتاده المصريون؛ حبة واحدة منه تعادل 3 حبات من التمر العادي.

نتحدث اليوم عن التمر المجدول أو المجهول، أو كما يُلقب وسط عائلة التمور؛ ملك التمور.

أين كانت بداية التمر المجدول؟

البداية كانت في المغرب، ثم جاءت الشهرة من أمريكا بعدما استوردت فسائل نخل التمر المجدول من المغرب والأردن ومصر في عشرينات القرن الماضي، وبدأت في تصديره إلى أوربا.

لماذا انتشر التمر المجدول في أوربا؟

ما ساعد في انتشار التمر المجدول قيمته الغذائية وفوائده؛ فـ ذاع صيته في فلسطين مثلًا لعلاجه مرض السكري، وفي أوربا صار أساسيًا في العديد من النظم الغذائية الصحية.

لماذا سعره هو الأعلى وسط أنواع التمور؟

سعره المرتفع ميّزه حتى كان في وقتٍ ما هدية ثمينة يتهادى بها أصحاب المناصب والأثرياء.

يرجع ارتفاع السعر لمميزاته من قيمة غذائية مرتفعة وعلاجه لكثير من الأمراض، ولصعوبة زراعته حتى أن 9 دول فقط في العالم تصلح تربتهم لزراعته، ولمصروفات تجهيز الأرض ورعاية النخيل والمعدات وحفر الآبار وتكلفة فريق الخبراء والمختصين، وهي مصروفات مرتفعة.

وتعد محافظة الوادي الجديد من أفضل البقع في العالم لزراعة التمر المجدول لما تتمتع بيئتها من حرارة وتربة رملية وغيرها من المعايير اللازمة لإنتاجه وفقًا لمعاير التصدير عالميًا.

هل الاستثمار في التمر المجدول ذو جدوى؟

ما تبحث عنه في أي استثمار هو:

أعلى عائد سنوي (نسبة وقيمة)

ويحقق مشروع درة النخيل للاستثمار الزراعي أعلى نسبة عائد سنوي حيث تصل إلى 60%

استقرار الاستثمار

ألا يتأثر بشكل كبير بالتضخم وغيره من التقلبات الاقتصادية، والتمر المجدول من المحاصيل التي يزداد الطلب عليها سنويًا من السوق الأوربي والأسيوي.

أقل نسبة مخاطرة

حيث لا يحتاج الاستثمار منك خبرة زراعية أو خبرة لإدارة المشروع، فشركة المدائن تقوم بالإدارة وتوزع عليك الأرباح بدون تحميلك أي مصاريف إدارية.

أرباحك ليست سنوية فقط من الإنتاج؛ فأنت تمتلك الأصل أو الأرض بعقود مقننة من محافظة الوادي الجديد، وسعر الأرض يزداد خاصة بعد الزراعة لأضعاف القيمة، ويمكنك بيع الأرض في أي وقت.

اهتمام الدولة بتصدير التمر المجدول

الاستثمار الزراعي هو محط اهتمام الدولة التي تسعى لإعداد أكبر مزرعة تمور في العالم بمحافظة الوادي الجديد، ومن أهداف الدولة تحقيق أعلى عائد تصدير للتمر المجدول، بما يتناسب مع مكانة مصر كالدولة الأولى في العالم في إنتاجه.

ما يتميز به التمر المجدول يمكن ذكره في نقاط قد تطول ولا يتسع لها هذا المقال ولكن سنذكر الأهم:

  • هو محصول زراعي الطلب عليه في ازدياد مستمر، وهو تحت قائمة الأغذية الأساسية في عدة دول أوروبية، والتي تتصدر قائمة الأكثر استيرادًا في العالم مثل ألمانيا وفرنسا.
  • هو الأعلى سعرًا ويصل ثمن الكيلو الواحد من 8 إلى 12 دولار، وسعره في مصر يبدأ من 150 جنيه.
  • عمر إنتاج النخلة 50 سنة، وإنتاج النخلة الواحدة في موسم الجمع يصل إلى 80 كيلو جرام.
  • يسهل حمايتها من أي أمراض مثل سوسة النخل والتي تؤذي النخلة ولا تؤذي الثمرة نفسها، لكن الدولة مهتمة بالتحصين ضدها على مدار العام وليس في الصيف فقط.

كيف أبدأ الاستثمار؟

يمكنك المقارنة بين الشركات الموجودة في السوق المصري، وهي معدودة نظرًا لأن عمر هذا الاستثمار حديث نسبيًا، يمكنك الأخذ في الاعتبار عدة معايير:

  • سابقة النجاحات والفريق الفني المسئول عن إدارة المشروع
  • أعلى إنتاجية للفدان الواحد
  • ضمانات المشروع وتقنين الأرض بعقود رسمية موثقة
  • هل يحق لك التملك والتوريث أم لا
  • نسبة العائد السنوي
  • نسبة توزيع الأرباح بين الشركة والمستثمر

يمكنك التواصل معنا لمعرفة تفاصيل مشروع درة النخيل بإدارة شركة المدائن، وما يميزه ويجعله اختيارك الأنسب للاستثمار.

شارك هذه المقالة عبر

Leave A Comment

5 × 2 =

  • يمكنك الاستثمار برأس مال يناسب ميزانيتك يقابله مساحة من الأرض توافقه، وتحصل على أرباح تصل إلى 60% من قيمة رأس مالك، طوال فترة إنتاج النخيل وهي 50 عامًا.

    اقرأ المزيد
  • هو الأكبر حجمًا وسط عائلته من التمور، والأغلى سعرًا، يصل سعر الكيلو إلى 150 جنيه، ومن أكبر فرص الاستثمار رغم صعوبة زراعته

    اقرأ المزيد
  • يمكنك الاستثمار برأس مال يناسب ميزانيتك يقابله مساحة من الأرض توافقه، وتحصل على أرباح تصل إلى 60% من قيمة رأس مالك، طوال فترة إنتاج النخيل وهي 50 عامًا.

    اقرأ المزيد
  • هو الأكبر حجمًا وسط عائلته من التمور، والأغلى سعرًا، يصل سعر الكيلو إلى 150 جنيه، ومن أكبر فرص الاستثمار رغم صعوبة زراعته

    اقرأ المزيد